الرئيس عون: ليتسامح الذين أساؤوا إلى بعضهم البعض

صدر عن مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية، البيان الآتي ( إن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، يعتبر أن ما حدث البارحة على الصعيدين السياسي والأمني، أساء إلى الجميع وأدى إلى تدني الخطاب السياسي إلى ما لا يليق باللبنانيين).

وجاء في البيان ( إن ما حصل على الارض خطأ كبير بني على خطأ، لذلك فإني من موقعي الدستوري والأبوي أسامح جميع الذين تعرضوا لي ولعائلتي، واتطلع إلى أن يتسامح أيضا الذين أساؤوا إلى بعضهم البعض، لأن الوطن أكبر من الجميع، وهو أكبر خصوصا من الخلافات السياسية التي لا يجوز أن تجنح إلى الاعتبارات الشخصية، ولا سيما أن التسامح يكون دائما بعد إساءة).

واردف (إن القيادات السياسية مطالبة اليوم بالإرتقاء إلى مستوى المسؤولية لمواجهة التحديات الكثيرة التي تحيط بنا، وأهمها المحافظة على الاستقرار والأمن والوحدة الوطنية، وعدم التفريط بما تحقق من انجازات على مستوى الوطن خلال السنة الماضية، والتي كانت من الأسباب المباشرة للرعاية الدولية التي يلقاها لبنان في المؤتمرات المرتقبة لدعم أمنه واستقراره واقتصاده ومساعدته على حل معاناة النازحين السوريين في لبنان).

Temporarily Comments disabled

Temporarily Comments disabled